إلى أي مدى سيتم تحسين جودة الصور على ايفون 15

إلى أي مدى سيتم تحسين جودة الصور على ايفون 15
(اخر تعديل 2023-08-10 15:27:10 )

وفقاً لتقرير Ming-Chi Kuo على موقع Medium – مُحلل شهير مُطّلع على أخبار الصناعة الخاصة بشركة ابل – فإن طُرز ايفون 15 الأرخص ثمناً سوف تحتوي على مستشعر كاميرا خلفي بدقة 48 ميجابكسل، مما يضمن القدرة على التقاط المزيد من الضوء، وتحسين جودة الصور في ظروف الإضاءة المنخفضة.

إلى أي مدى سيتم تحسين جودة الصور على ايفون 15 الأرخص ثمناً؟

استطاعت ابل التغلب على أهم المشاكل التي عانت منها بسبب العجز في توريد الكمية الكافية من مستشعر CMOS المُكدس، حيث قررت Sony زيادة الطاقة الإنتاجية للمستشعر بنسبة تتراوح من 100% إلى 120% لتلبية احتياجات ابل. على النقيض، أثر هذا الأمر على تلبية احتياجات الشركاء من مُصنّعي الأندرويد.

قدمت ابل مستشعر 48 ميجابكسل لأول مرة على طُرز برو من سلسلة ايفون 14 العام الماضي. يتيح هذا المستشعر إمكانية التقاط صور ProRAW بدقة 48 ميجابكسل والتي تضمن صوراً ذات جودة أعلى ووضوح أكثر دقة لتفاصيل الصورة، ولكن الأكثر أهمية هو إتاحة القدرة على تحرير الصور ما بعد مرحلة المعالجة بطريقة أكثر احترافية.

ولكن على كل من ايفون 14 وايفون 14 بلس، فلقد اكتفيت ابل باستخدام مستشعر بدقة 12 ميجابكسل وهو المستشعر الذي لطالما رأيناه على طُرز الايفون خلال الأعوام السابقة.

وبالتالي، فإن تحليل Kuo يعكس صحة ادعاءات بعض المحللين الآخرين الذين تنبأوا بأن ابل تُخطط لاستخدام مستشعر 48 ميجابكسل مع كل من ايفون 15 وايفون 15 بلس.

يبدو أن العملاق الأمريكي يستهدف استخدام مستشعر ثلاثي جديد على طُرز الايفون الأرخص ثمناً لضمان تحسين جودة الصور والتقاط المزيد من الإضاءة لتعزيز وضوح الصور في جميع سيناريوهات التصوير.

خلال الأشهر الماضية، كنا سمعنا بعض التقارير التي تفيد بأن هناك مشكلة متعلقة بسلاسل التوريد الخاصة بالمستشعر المُكدس الجديد من Sony، مما قد يترتب عليه تأخير الإعلان عنها عدة أسابيع إضافية.

ولكن بحسب تقرير Kuo الأخير، فمن الواضح أن ابل – بالتعاون مع Sony – تمكنت من إيجاد حل لهذه المشكلة، حتى وإن كان هذا الأمر سيؤثر على طلبات واحتياجات المنافسين.

من المُقرر أن يتم الإعلان عن سلسلة ايفون 15 في سبتمبر المقبل. ولكن إذا تم تأجيل الإعلان، فمن المتوقع ألا يتأخر عن شهر أكتوبر.