هكذا ستكون سلسلة ايفون 16 على أتم الاستعداد

هكذا ستكون سلسلة ايفون 16 على أتم الاستعداد

وفقًا لتقرير المحلل الشهير Ming-Chi Kuo الذي شارك أفكاره عبر منصة Medium، فإن هواتف ايفون 16 سوف تحصل على ترقية كبيرة للميكروفون لتعزيز تجربة الذكاء الاصطناعي التوليدي.

قال Kuo في تقريره: “إن تعزيز مواصفات ايفون الفنية، جنبًا إلى جنب مع تحسين السوفتوير وبرمجة Siri ستكون أهم المفاتيح الرئيسية لجلب قدرات الذكاء الاصطناعي التوليدي“.

وقد أضاف قائلاً أن شركة ابل تعمل بشكل أساسي على تحسين الإدخال الصوتي لتعزيز إمكانيات المساعد الرقمي Siri بطريقة أو بأخرى.

هكذا ستكون سلسلة ايفون 16 على أتم الاستعداد للذكاء الاصطناعي التوليدي!

قد يكون هذا مؤشرًا على أن أغراض الذكاء الاصطناعي التوليدي ودمج النماذج اللغوية الهائلة في مساعد Siri الصوتي هي الهدف الرئيسي الذي تسعى شركة ابل من أجله في المرحلة الحالية.

قال Kuo أن أجهزة الميكروفون الجديدة سوف تتمتع بعدد من الميزات التي من أهمها تحسين جودة الإشارة وتقليل نسب الضوضاء والتشويش، كما إنها ستكون مقاومة للماء بدون.

في الوقت الذي تحاول فيه كبريات شركات التقنية التركيز على الذكاء الاصطناعي التوليدي، وجدت ابل أنه من الضروري أن تتأقلم مع الوضع وتسير في نفس الاتجاه للحفاظ على قاعدتها الجماهرية.

وللمضي قدمًا في مسعاها، سوف تحاول ابل تحسين قدرات مساعد Siri الرقمي الذي ظل متخلفاً عن المنافسة خلال السنوات الأخيرة.

منذ عدة شهور، كانت هناك بعض التقارير التي تُفيد بأن شركة ابل قامت بتوظيف فريق جديد من المهندسين، بالإضافة إلى الفريق الأساسي المسؤول عن Siri، وذلك من أجل الدفع بتكنولوجيا Siri وتهيئته للاستفادة من قدرات الذكاء الاصطناعي التوليدي.

يُقال أن شركة ابل سوف تعتمد على المُصنعين AAC و Goertec كموردين رئيسيين لأجهزة الميكروفون الخاصة بهواتف سلسلة ايفون 16.

وفي التقرير، تمت الإشارة إلى أن أجهزة الميكروفون الجديدة سوف تتمتع بمعالج إشارة جديدة أفضل بنسبة تتراوح من 100% إلى 150% مقارنةً بالميكروفونات الموجودة في سلسلة ايفون 15.

لا يزال أمامنا متسع من الوقت للتأكد من صحة هذه المعلومات قبل أن يتم الإعلان عن هواتف ايفون 16 في سبتمبر القادم. هذا الانتظار الطويل يمنحنا فرصة أفضل لجمع المزيد من المعلومات حول مساعي عملاق كوبرتينو الأمريكي واهتماماته بالذكاء الاصطناعي.