ابل تستعد لتقسيم متجر آب ستور إلى قسمين –

ابل تستعد لتقسيم متجر آب ستور إلى قسمين –

بحسب ما ذكره مارك جورمان في تقريره على صحيفة بلومبرج، فإن شركة ابل تستعد من أجل تقسيم متجر الآب ستور إلى قسمين للبدء في تنفيذ لوائح الاتحاد الأوروبي التي تنص على ضرورة مكافحة الاحتكار للخدمات والمتاجر الرقمية.

حسبما أفاد جورمان، فإن ابل تجري حاليًا العديد من التغييرات على متجر الآب ستور للامتثال لقانون الأسواق الرقمية DMA في منقطة الاتحاد الأوروبي. وقد يتم تطبيق هذه التغييرات في غضون أسابيع قليلة جدًا من الآن.

من الواضح أن الاستراتيجية الجديدة لشركة ابل ستكون متمثلة في تقسيم المتجر إلى قسمين وفصل القسم الخاص بمنطقة أوروبا عن القسم الرئيسي الذي يُمكن الوصول له في بقية أنحاء العالم.

ابل تستعد لتقسيم متجر آب ستور إلى قسمين - أحدهما للاتحاد الأوروبي

التقى الرئيسي التنفيذي لشركة ابل، تيم كوك، في آواخر الأسبوع الماضي، بالسيدة مارجريت فيستاجر، رئيسة مكافحة الاحتكار للأسواق الرقمية في الاتحاد الأوروبي، لمناقشة الموعد النهائي المسموح للشركة من أجل البدء في السماح للمستخدمين بإمكانية تثبيت التطبيقات من متاجر الطرف الثالث.

ذكّرت رئيسة مكافحة الاحتكار للأسواق الرقمية كوك بأنه من الضروري الالتزام بالموعد النهائي المحدد في 7 مارس القادم من أجل السماح للمستخدمين بإمكانية التحميل الجانبي “Sideloading” وتحميل التطبيقات من متاجر الطرف الثالث.

عندما يحدث هذا، ستكون ابل ملزمة أيضًا بالسماح للمطورين الترويج لتطبيقاتهم خارج متجر الآب ستور والاعتماد على أنظمة الدفع التابعة للجهات الخارجية.

من المُرجح أن تجبر لوائح الاتحاد الأوروبي شركة ابل إجراء المزيد من التغييرات على طريقة عمل بعض خدمات الشركة الأخرى، بما في ذلك Siri و FaceTime في منطقة أوروبا.

من الواضح أن ميزة التحميل الجانبي لن تكون من نصيب جميع المستخدمين والمطورين في جميع أنحاء العالم، وإنما ستكون مقتصرة على منطقة الاتحاد الأوروبي فقط.