أندرويد 15 – جوجل تنجح في تمديد وضع الاستعداد

أندرويد 15 – جوجل تنجح في تمديد وضع الاستعداد
(اخر تعديل 2024-06-04 15:49:12 )

أطلقت جوجل الإصدار التجريبي الثاني من أندرويد 15، وهو متاح الآن للتجربة لدى عدد كبير من المستخدمين الذين لا يزالون يختبرون ميزاته الجديدة.

ووفقًا لتقرير تم نشره على موقع Android Authority، فإن نظام أندرويد 15 قادر على تمديد فترة وضع الاستعداد لما يصل إلى أكثر من 3 ساعات للحفاظ على عمر البطارية.

أندرويد 15 - جوجل تنجح في تمديد وضع الاستعداد لما يصل إلى 3 ساعات إضافية

إن أسوأ السيناريوهات التي يتعرض لها معظم الأشخاص عندما يستيقظوا من نومهم ليُفاجئوا بأنه تم استنزاف بطارية هواتفهم أكثر من 10% على الرغم من إنه لم يتم استخدامها خلال هذه الفترة بأي شكل من الأشكال.

للأسف الشديد، حتى أثناء فترة نومك وعدم استخدامك للهاتف، فإن نظام التشغيل في هاتفك يستهلك البطارية لعدة أسباب مختلفة. ولهذا السبب، يعد التحقق من فترة وضع الاستعداد قبل شراء الهاتف أمرًا في غاية الأهمية لأن هذه الفترة تشير إلى مقدار الوقت الذي يستطيع فيه هاتفك الاحتفاظ بالطاقة أطول فترة زمنية ممكنة أثناء عدم استخدامه.

من أجل زيادة فترة وضع الاستعداد، طرحت جوجل مع أندرويد 16 ميزة تُعرف باسم “وضع الغفوة” وهي عبارة عن ميزة في نظام التشغيل تعمل على تقييد عمل العديد من التطبيقات والوظائف في الخلفية. هذا قد يساعد بشكل كبير في الحفاظ على عمر البطارية.

أخبرت جوجل موقع Android Authority أن نظام أندرويد 15 سيكون قادرًا على الدخول في وضع الغفوة أسرع بنسبة 50% مقارنةً بأنظمة الأندرويد السابقة، الأمر الذي يجعله قادر على توفير ما يصل إلى 3 ساعات إضافية من وضع الاستعداد للهاتف. هذه فترة زمنية رائعة، خاصة عندما نبدأ في احتسابها على المدى الطويل من الاستخدام وشكل تأثيرها على العمر الافتراضي للبطارية.

على الرغم من كونه تغييرًا بسيطًا للغاية، ولكن أهميته ذات قيمة كبيرة لأنه كلما كان الشخص قادرًا على استخدام هاتفه لفترة أطول بدورة شحن واحدة كلما كان ذلك أفضل.

ومع ذلك، من المؤكد أن النتيجة المترتبة على هذه الميزة سوف تختلف من هاتف لآخر، وستعتمد بالمقام الأول على طبيعة وطريقة استخدام كل شخص لهاتفه. ولكن في النهاية، هذه ميزة قيّمة في أندرويد 15 طالما كان لها تأثير إيجابي على عمر البطارية وعمرها الافتراضي.